إتصل بنا القوانين الإعلانات الإستضافة الأوسمة والجوائز رفع الملفات المدونات المجموعات مكتبة الفيديو مكتبة الصور مكتبة الملفات النادي الصفحة الرئيسية
::SyRiAn BoY::
 
مواعظ وأذكار:
العودة   ::SyRiAn BoY CluB:: > ..:: مساحـــات عـــامــة ::.. > [ نـــــــادي الحوار العام ] > ¤ إستراحة وقهوة النادي ¤

          
    
Share This Forum!  
¤ إستراحة وقهوة النادي ¤ مجلس اللقاءات مع أعضاء وعضوات النادي .. تفضل إشربلك فنجان قهوه معنا ...


عبادة الشياطين.... ما هي؟؟؟؟؟ وكل شيء عنها

محاضرة الأب اسبيردون فياض عن العبادات الشيطانية وعبادة الأباطيل أيها الأحباء موضوع معالجة عبادة الأباطيل سمعتم في الآونة الأخيرة خلال شاشات التلفزة أو بواسطة وسائل الإعلام

رد
 
  #1 (permalink)  
قديم 07-29-2008, 09:59 AM
الصورة الرمزية DJ JOE


______________

من مواضيعــي إبداعاتــي

أوسمــتي

DJ JOE غير متواجد حالياً

الملف الشخصي
رقــــم العضويـــــــــة: 14182
تاريــخ التسجيـــــــل: Apr 2008
الجنــــــــــــــــــــس:
العــــــــــمـــــــــــــر: 37
مكان الإقـــــامـــــــة: qatar
مجموع المشاركــات : 118  [ ؟ ]
صور الجاليــــــــــــري: 0  [ ؟ ]
النقـاط / قـوة التقـييم: 50 / 38
مستــوى الســـمعة: DJ JOE will become famous soon enough
آخــــر تواجـــــــــــد: 08-30-2008 [ 01:24 PM ]
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى DJ JOE

Icon13 عبادة الشياطين.... ما هي؟؟؟؟؟ وكل شيء عنها


محاضرة الأب اسبيردون فياض عن العبادات الشيطانية وعبادة الأباطيل




أيها الأحباء موضوع معالجة عبادة الأباطيل سمعتم في الآونة الأخيرة خلال شاشات التلفزة أو بواسطة وسائل الإعلام الواسعة إن كانت المقرؤة أو المسموعة أو المرئية ، حول ضجةٍ إعلامية تتلخص بكلمتين : عبادة الشيطان عبدة الشيطان التكرّيس للشيطان .
والموضوع واسع ليس لأنة ابن الساعة ولكن لأنه قديم يطفو على السطح تارةً ويغوص تارةً أخرى . يزدهر ويندثر وفي كل زمان إن قرأنا التاريخ وهذا ما سوف أحاول ان اقدمه ، نلاحظ أن هناك من كرّس نفسه ليس للإله المحب وإنما لعدو الإله المحب ، من كرس نفسه للشيطان لخدمة الشر لخدمة الشرير الذي علمنا يسوع أن نصلي لكي لا ندخل في تجارب الشيطان أو تجارب الشرير (لكن نجنا من الشرير) الصلاة الربانية .


عبادة االأباطيل :

إن أردنا ان نتوسع بهذا العنوان ينبغي علينا أن نتذكر أو أن نعود بالذاكر إلى ما قبل المسيح ، إلى ما كان يجري في الديانات الوثنية من فجور ودعارة ، من تجديف ، من عبادة أصنام وأوثان إلى ما هنالك من ضلال .
لذلك ايها الأحباء العبادات الشيطانية ليست بجديدة هي قديمة لأن الإنسان منذ أن خالف وصية الخالق وابتعد عن محبته وانقاد إلى غواية الحية كما يقول الكتاب المقدس وكمان نسمع في تراتيل الكنيسة (أظلم وانقاد إلى الشر) .ولأنه أظلموابتعد عن النور الإلهي أصبح يتصرف بما يخالف ما خلق من أجله ألا وهو أن يكون ملتصقا بالله ،فانقاد إلى الأباطيل وهذا ما عبّر عنه أرمياء النبي قديما هذا لسان حالنا اليوم ، أرمياء الذي كان قبل الميلاد تكلم إلى شعب قاسي الرقاب لأنه لم يعرف الإله الحقيقي . كلماته تنطبق علينا نحن اليوم كلمات أرمياء تقول أيها الأحباء (شعبي صنع شرين شعبي أخطأ خطيئتين تركني أنا ينبوع الماء الحي هذه الخطيئة الأولى أما الخطيئة الثانية أنه احفر لنفسه آبارا مشققة لاتمسك ماء).
عبادة الأباطيل:
كل ما هو خارج الله هو باطل كل ما هو خارج محبة الله هو باطل ولأن الإنسان - ليس الإنسان المعاصر- الإنسان بشكل عام منذ ان سقط وابتعد عن محبة الله عن دائرة الحب الإلهي اصبح مؤلها لذاته ولأنه أصبح يؤله نفسه صنع آلهة على مثاله فنقرأ في العبادة القديمة وفي الديانات القديمة كيف كان هناك إله للخمر إلها للدعارة إلها إلها للحرب ، إلها وإلها وإلها ...
لأن الإنسان كان يحب الخمر كي يبرر تصرفاته كان يصنع الها للخمر لأنه كان يحب الحرب صنع إلها للحرب يحب الجنس صنع إلها للجنس وكلنا يعلم عن معابد بعلبك كيف كانت تقام فيه طقوس الدعارة المقدسة .لأنها كانت مقدمة للشيطان .
من هنا أيها الأحباء إن أردنا أن نتكلم عمّا دار على شاشات التلفزة حول عبادة الشيطان لا يمكننا أن نتكلم عنها اليوم لأنها ليست وليدة اليوم ليستهية ابنة اليوم بل هي وليدة الماضي تتطور وتنتعش تخبو ترتفع تنخفض واليوم ولأن الحرية أصبحت مغلوطة ولأن المقاييس أو المفاهيم قد قلبت أصبحنا نبرر كل شيء. ولأن الإنسان غارق في فرديته عاد مجددا إلى تأليه ذاته ، ولأنه عاد مجدا إلى تأليه ذاته صار يبحث عن ملذاته صار يحيا وكأنه يحيا إلى الأبد في عالم لانهاية له. يوحنا الحبيب في رسالته يقول (لا تحبو العالم ولا الأشياء اللتي في العالم لأن كل ما في العالم شهوة العين شهوة الجسد وتعظم المعيشة ) ومن تأمل بهذه الخطايا الثلاث يرى أنها تحكم العالم اليوم العالم المتمدن المتحضر ، والعالم المتخلف وإن كانت تحت شعارات مختلفة ، لاتحبوا العالم ولا الأشياء التي في العالم لأن كل ما في العالم شهوة العين : الطمع حب المال بكل أشكاله ، شهوة الجسد : الزنى بكل أنواعه ، وتعظم المعيشة : السلطة المجد .
يسوع الذي علمنا الذي قال : (أنتم من هذا العالم ولستم من هذا العالم ) كيف؟ لأننا أيها الأحباء من هذا العالم ولسنا من هذا العالم .
لا نبتغي من هذه المحاضرة ، لا أن نروج لمعتقدات باطلة لا سمح الله كما قد يظن البعض ، ولا أن نهاجم . ولكن سنسعى لكي نظهر الحق وكلنا يعلم أن يسوع هو الطريق والحق والحياة .فإن عرفنا الطريق وتكلمنا بالحق سوف نصل إلى الحياة . ألم يقل يسوع أنه أتى لكي ما تكون لنا الحياة وتكون لنا أوفر؟
ومن هذا المنطلق أرتأينا أن تكون هذه المحاضرة كي نوضح حقائق خافية على أذهان الكثيرين كي نضع أيدينا على جرح ٍ إن لم يداوى قد يسبب بالموت ، بالبتر .
قد نقول ؛ وأنا لا ادّعي ان في سوريا الحبيبة هناك عبدة للشيطان ، لا أيها الأحباء ولا أقول أنا بلبنان قد القي القبض على عصابات من عبدة الشيطان ، هذا ما قالته التلفزة ولكن ما يهم أن هناك اليوم أفكار تنتشر بين أبنائنا من خلال وسائل الإعلام بكل أشكالها ، كانت المرئية أو المسموعة أو المقروءة على محطات الفضائيات بمسلسلات وبرامج الأطفال بألعاب الكومبيتر على خط الأنترنت هناك أفكار تبث موجهة هناك سعي كي تنتشر هذه الأفكار كي تفسد القسم التي نربي عليها أولادنا .

ما هي عبادة الشيطان ؟

عبادة الشيطان باختصار شديد :هي تقديم الطاعة والولاء والتمجيد والعبادة للشيطان كونه هو سيّد العالم المطلق هذه هي الفلسفة ولأنه هو سيد العالم المطلق فهو أولى بالطاعة من الله لأن الله محب ولأنه محب لا يؤذي الناس ، ولكن الشيطان لأنه يؤذي الناس يجب على الناس أن يقدمو العبادة له كي يكف عن شره وعن أذاه .
هذه هي الفلسفة اللتي تقدمها عبادة الشيطان .
وعبادة الشيطان تقوم على مبادئ المبادئ تقول :
أفعل ما تشاء ساعة تشاء في أي وقت تشاء في أي مكان تشاء ولا وجود للمحرمات .
لذلك كل ما ورد في الأديان السماوية من محرمات هي مخالفة هي كبت للإنسان ولأنها كبت للإنسان هي تسعى لتدمير نفسية الإنسان والحد من حرية الإنسان لذلك الإنسان يكون مشوها .من هنا أيها الأحباء تحت ستار الحرية الزائفة تحت شعار الحرية الزائفة تنتشر هذه العبادات في أوساط شبابية لأنها تحقق ما يصبو اليه الشباب تحقق رغبات الشباب دون وعي ودون نضج ؛ لذلك يقتضي التنويه، التنويه بأن تختبروا الأرواح ، أختبروا كل روح ، لأنه ليس كل من يقول يارب يا رب يدخل ملكوت السموات وإنما الذين يفعلون مشيئة الرب .


بداية أيها الأحباء:
سنعرض نص محاكمة جرت في القرن الخامس عشر ، هذا النص الذي سنعرضه الآن لكي يوضح حقائق سوف نذكرها فيما بعد . االنص يتكلم عن شخص عاش في فرنسا لقـّب بالماريشال وكان غنيّا جدا ، لدرجة أنه كان بغناه أوسع غنى من أمبراطور فرنسا في ذلك الوقت .
جاء في نص الإتهام بعد محاكمته :لقد تسبب البارون في معاناة الكثيرين من الضحايا الذين كانت صرخاتهم تحط القلوب كان يختطف الأطفال من الذكور والإناث فيمزق أجسادهم ،أو يحرقهم وهم أحياء بعد أن يقوم بتعذيبهم بوحشية قبل أن يقدمهم كقرابين للشياطين التي باع روحه لها . وقد مارس البارون اللواطة والشذوذ الجنسي بأشكاله المختلفة مع ضحاياه بينما هم تحت تأثير التعذيب الوحشي كما أغتصب وانتهك أعراض فتيات صغار تحت سن العاشرة ، ووصل إجرام هذا البارون الشرير إلى إغتصاب جثث الأطفال الموتى من ضحاياه ، بل كان يستمتع بهذا الإغتصاب الجنوني حتى في لحظات احتضار هؤلاء الضحايا .
هذا النص لم أعرضه لإخافة الناس ؛ ولكنها حقيقة مسجلة ضمن سجلات المحكمة التي جرت في فرنسا في القرن الخامس عشر، تحديدا سنة 1440.
لقد تقصدت ذكر هذا النص قبل أن أذكر تطور عبادة الشيطان وصولا إلى ما يعرف اليوم (بكنيسة الشيطان) . اسم كنيسة ليس معناه انهم مسيحيين ، ولكن اسمها الرسمي كنيسة الشيطان التي تأسست عام 1966 .
ذكرت هذا الكلام لأننا سوف نرى في كل مكان وجدت طائفة لعبدة الشيطان نفس الممارسات ، إن كان في إسرائيل أو في فرنسا أو بلجيكا أو في الأردن أو لبنان أو في الكويت ، في كل مكان نفس الطقوس سنراها تحدث ونفس المبادئ ونفس الطرق التي قرأنا عنها قليلا الآن .
جاء في نص اعتراف أحد خدام البارون : نعم كان البارون يقدم القرابين من البشر إلى الشياطين - الأرواح الشريرة – وكانت هذه القرابين دائما من الأطفال الذين كان يحضرهم في منتصف الليل إلى قاعة رهيبة داخل القصر تغطي الدماء جدرانها وتنبعث من أرجائها الروائح العفنة وكان البارون يجرد هؤلاء الأطفال من ملابسهم ثم يبدأ في ضربهم بوحشية باستخدام السياط وبعد ذلك يقوم بالإعتداء عليهم ، وفي بعض الأحيان كان الطفل يفقد وعيه من قسوة العذاب الذي يتعرض له .وكان البارون يستمر بتقوسه الشيطانية التي كانت دائما تنتهي بذبح الطفل البريئ أمام تمثال أسود للشيطان .
هذا في عام 1440 .طبعا ذكرنا أن الممارسات أو العبادات هي قديمة ، وكلنا يعلم في الحضارة الفرعونية الإله (سِت) الذي اسم ستان أو شيطيان يقال أنه مشتق من الإله (سِت) الذي هو إله الشر الذي كان يعبده المصريين القدماء والذي اليوم الفرع الذي انقسم عن كنيسة الشيطان التي تأسست عام 1966 ، انشق عن كنيسة الشيطان عام 1975 مجموعة أطلقت على نفسها اسم أتباع معبد سِت الذي هو الإله الفرعوني للشر .طبعا تأسست جمعيات نعرف بأواخر القن التاسع عشر يا أحباء وخاصة بعد الثورة الصناعية التي ظهرت في فرنسا و التطور الذي حدث أصبح لدينا نوع من الجو المنفلت أصبح هناك ردة فعل عند الناس وأصبح هناك نوع من الإنفلات الأخلاقي بآخر القرن التاسع عشر .
لذلك الذي يقرأ روايات الكتاب أوحتى يرى لوحات الفنانين يرى فيها الكثير من العناصر التي تعبّر عن التدني الاخلاقي أو تروي عن روايات فيها نوع من الإبتذال نتيجة الجو الذي كان سائدا آنذاك . ولذلك نرى أن في أواخر القرن التاسع عشر ارتبطتظهورات ليست فقط عبدة الشيطان أو المؤسسات التي تدعو لعبادة الشيطان ، ولكن انتشار الجمعيات السحرية لذلك تأسس إتحاد السحرة المحلفين ، جمعية البلورة الكريستالية ، أو النجم الفضي . التي كلها كانت عن عبادات إرواحية ، عن عبادات سحرية جمعت بعض الطقوس إن كان من الهند أو من الديانات الآسيوية ، ومزجتها مع السحر والخرافات وأصبحت تدعي العبادات الخاصة فيها .
سنة 1900 ظهر لدينا شخص كان يسرّ عندما يطلق على نفسه أسم الرجل الأكثر شرا في العالم . يكون سعيدا ويعرف بنفسه أمام الاخرين بأنه الرجل الأكثر شرا في العالم .وكان لديه رجاء ، أنه في يوم من الأيام يطلق عليه لقب المسيح الدجال كان يتمنى انه في يوم من الأيام يطلق عليه لقب المسيح الدجال .
هذا الشخص هو ( ألستر كراولي ) بريطاني الجنسية ونعلم في بريطانيا بأواخر القرن التاسع عشر أيضا انتشرت أفكار إلحادية كثيرة ، وأفكار إرواحية كثيرة - إرواحية : تعي العبادات الوثنية القديمة مع إعادة إحيائها من جديد وفيها طقوس لعبادات وثنية وفيها ممارسات سحرية خاطئة – ألستر كراولي من صفاته الخاصة أنه كان شاذ جنسياً وكان متعطشا ًللعنف وللجنس وللمال وكان يسعى للسيطرة ( هذه الخطايا التي اتكلم عنها ) .
لهذا أراد ان يبلور الشيء الذي أحبه بكتابات ، ويوضع مسودة أولى لما عرف في ما بعد بالكتاب الأسود أو الإنجيل الشيطاني ، الذي كتب عام 1969 وضع الخطوط أوالمسودات الأولى ووضع فيها المبادئ لعبادة الشيطان والتي يشرح فيها طريقة تقديم الذبائح البشرية قربانا للشيطان . ويخص بالذكر الضحايا الحيوانية من الكلاب والقطط أولاً ، والضحايا البشرية وخاصةً من الأطفال الذكور ، ويشرح كيف هية الطريقة . وكان يقدم الضحايا البشرية .
وقد تم اغتياله بطريقة بشعة جدا على يد احد الشاذين الذين كان يمارس معهم الشذوذ الجنسي .
ألستركراولي الذي وضع الأسس الأولية لما عرف فيما بعد بعبادة الشيطان .
يضع مجموعة خطط لنشر التعاليم الشيطانية ، وكان يطمح من خلال التعاليم التي وضعها ، أن يستطيع في المستقبل إنشاء المجتمع الشيطاني الكامل ( الكامل في الشر طبعاً ) . لهذا يضع القاعدة الأساسية لنشر التعاليم الشيطانية ، هي الأسرة . ويشدد بتعاليمه التي كتبها والتي تبناها فيما بعد من عرف باسم (د. انطوني ليفي ) ، يشدد بهذه الكتابات على طويت الأسرة في العبادة الشيطانية ، هذه الأسرة التي تتطورت في العبادة الشيطانية سوف تنجب فيما بعد أولاد ، وبما انها متورطة في العبادات الشيطانية سوف تربي أولادها على العبادة الشيطانية والتكريس للشيطان ، وسوف يأتي يوم ويكبر الأولاد ويتزوجون وينجبو . ويصبح لدينا في المستقبل البعيد ( المجتمع الشيطاني ) .
أنطوني ليفي ،1966 وبناءً على القانون الثاني من قانون الولايات المتحدة الأمريكية ، الذي ينص على حريّة المعتقد ، يقدم طلب إلى حكومة الولايات المتحدة بسان فرانسيسكو ، طلب رسمي لإنشاء كنيسة تختص بعبادة الشيطان .
واطلق عليها اسم كنيسة الشيطان .
وتم الإعلان الرسمي بواسطة الراديو عام 1966 وتأسس كنيسة الشيطان التي نرى تباعياتها اليوم . بالوجه المعاصر .
نعرف انه في الستينات من القرن الماضي نعرف ما هي الأحداث التي كانت موجودة ، نعرف ان هناك حرب فيتنام ،التي تورطت فيها امريكا وورطت شعبها ، ونعرف ماذا حدث في أوروبا أيضا في الستينات نتيجة ردود الأفعال على الظلم ، الإجتماع الذي كان متمثل بالقوى العظمى .
لذلك أصبح لدينا جيل من الشباب الناقم ، الذي يسعى إلى التحرر . حيث كانوا يقولون له أن أمريكا حامية حريات العالم يرى ان أمريكا تنتهك حرية العالم بفيتنام . كان يعرف في الجامعة والمدارس أن أمريكا في فيتنام لكي تحمي الشعب الأمريكي والشعب الفيتنامي كما كذبت اليوم لتحمي الشعب العراقي .
اكتشف الناس أن الحقيقة كانت غير ذلك ، كانوا يقتلون اطفال فيتنام بدون سبب
انهارت القييم لدى الشباب وتمّ استغلالها من خلال هذا الإنهيار من قبل أنطوني ليفي وأتباعه بعد تأسيسه كنيسة الشيطان وأضحى ينشر أفكاه في أوساط الشباب ، وخاصة أن الشباب في ذلك الوقت كان متعطش لأن كل القيم انهارت أمامه فكان يبحث عن شي يملئ هذا الفراغ ، وأصبح يفكر في المحرمات وسبب وجودها ، ولماذا لا أتحرر وأفعل ما أشاء . لهذا نلاحظ في ذلك الوقت انتشار حركة الهيبيز (الهبيين) ، انتشار فرق الروك ، إيلفس بريسلي ، كثرت حوادث الإنتحارات ، الإدمان على المخدرات . انتشرت كلها في ذلك الوقت بشكل ملحوظ جدا .
1969 يطلق أنطوني ليفي في الأسواق كتاب ( الإنجيل الأسود أو الإنجيل الشيطاني ) ، الذي يحتوي على كل المبادئ والتعاليم والتي تتلخص كلها بثلاث كلمات ذكرتها سابقاً : إفعل ما تشاء ساعة تشاء وفي أي مكانٍ تشاء. لحرية المطلقة لكل شيء .
لذلك سوف نرى كم هو يدعي للحرية الكاذبة التي تدمر الإنسان من الداخل .
وفي عام 1973 تم اطلاق كتاب ( الطقوس الشيطانية ) ، الذي يتكلم فيه عن القداس الأسود ، والقداس الأسود له عدة أشكال ، يختلف من دولة إلى دولة ومن مكان إلى مكان ، حسب البيئة التي ينتمي إليها .منه ينتهي فقط بممارسة الجنس بفجور بكل أنواعه ، منه ينتهي بتضحية دموية حيوانية ، ومنه ينتهي بتضحية بشرية . بحسب المناسبة وبحسب العيد الموجود ( بحسب أعيادهم ). لذلك نلاحظ بحسب التقارير الواردة إن كان للتحقيقات الفدرالية بأمريكا ، أو لهيئات الإستخبارت في بريطانيا وألمانيا وفرنسا . طبعا كل هذا موثق وموجود على شبكة الأنترنت .
يلاحظ في عيد جميع القديسين عند الكنيسة الغربية (الهلويين ) ، يلاحظ كثرة إختطاف الأولاد من بيوتهم ، وغالباً ما يكتشف بقايا جثث بعد انتهاء العيد ، لأن هذا العيد – عبدة الشيطان – يقدمو الضحايا البشرية (والتي يفضل ان تكون من اطفال ذكور كما ذكرت ) .
يقول أنطوني ليفي : إن كنيستنا تحث أتباعها على ملاحقة ومارسة رغباتهم وشهواتهم بدلا من إخمادها ، وهية الحرية الشخصية .
وتحت هذا الشعار ، ارتكب ويرتكب الشيطانيون الجرائم العديدة . ففي ألمانيا ارتكب الشيطانيون جرائم عديدة بعدها بغية ممارسة الطقوس الشيطانية ، مثل قتل الأطفال واستخدام دمائهم في ممارسة عبادة الشيطان ، والبعض الآخر ارتكبوه وهم تحت تأثير المخدرات .
في جنوب افريقيا كشفت تقارير الشرطة عن أضحية لأطفال رضّع ، قدمت للشيطان ، وكذلك الأمر في فرنسا واليونان وإسرائيل . حيث قد اقدم شاب على قتل صديقه كقربان للشيطان ، لكي يتم قبوله في جماعات عبدة الشيطان .
أعتذر على ذكر هذه المعلومات (لقد جاء في إعتراف سيدة شابة من كاليفورنيا أنها قدمت رضيعها ذبيحةً للشيطان سلخته هي ومن معها وأكلوه معاً وشاب آخر عمل عهدا مع الشيطان بأن ذبح طفلاً ثم أكل قلبه ).
يا إخوة الكلام الذي أذكره كله موثق وهو ليس إتهّام ، ولكن الهدف إظهار حقيقة وتوعية .
والآن أذكر لكم شيء من أحد الأفلام الوثائقية التي بثت على أحد القنوات الدينية الخاصة وهو من تسجيل مجموعة من الشباب الذين كانو يتبعون للعبادات الشيطيانية ورجعوا وتابوا عنها (معظمهم قٌتِل )، وفي بداية الفلم يذكر ان الشيء المصور هو ليس تمثيل وإنما أشياء حقيقية وصور حقيقية تم تصويرها في أماكن قد ذكرت في الفلم .
أحد الأشخاص الموجودة صورته ضمن الشريط والذي قدم إعترافه مكتوب يقول (أنا مدرّس في مدرسة ثانوية نجحت في ان أترك عبادة الشيطان وأتخلص منها ) ، ويقول جوي محذرا الآخرين (كنت ضمن عبدة الشيطان ، لقد اختبرت طقوس إغتصاب الفتيات، وطقوس تقديم ذبائح من الأطفال والكلاب ، وطقوس أكل لحم البشر والبراز والقيء وشرب البول ، وطقوس شرب دم الإنسان والحيوان . وكانت بعض الطقوس تجري للحصول على قوة من الشيطان من خلال الرعب الذي ينتاب الطفل عندما يموت جوعا أو عندما يعذب أو يغتصب ، وكانت بعض هذه الطقوس مخصصة لتقديم الذبائح للشيطان . كان الطفل يقتل بطعنه بسكين في قلبه ،في الوقت الذي يغتصبه فيه واحد من أعضاء هذه الجماعة ، لقد كان الغرض من هذا هو الوصول إلى ذروة الإتصال الجنسي في وقت قتل هذا الطفل للحصول على القوّة ، وكانت أجساد الذين يقتلون تُحرَق دائما وكانوا يحتفظون ببعض عظامهم كأدوات في هذه الطقوس ) .
كما لاحظنا إنها نفس الطقوس التي كان يتّبعها البارون ، لم تتغير من القرن الخامس عشر حتى الآن ، وإذا عدنا إلى ما قبل الميلاد نلاحظ ان هناك كثير من العبادات الوثنية كان يقدم فيها أطفال كذبيحة للشيطان.
يعود ويتابع جوي (أمّا لتقديم الذبيحة الطفل للشيطان فهناك طقوس خاصة ، إذ يدخ الجموع المضحية مع الطفل إلى غرفة سوداء يوجد بداخلها شموع طويلة مضاءة ، ومكان مخصص لتقديم الذبيحة الطفل ، والذي يقوم الأهل برضاهم بتقديم طفلهم كذبيحة للشيطان فيقطعونه إربا فجسده الصغير الغض تبتر منه الساقان واليدان ثم يحرق ويرمى رماده مع الأطراف على زوايا الطرقات ، لأن ذلك بحسب اعتقادهم سيجلب كل من يمر بالقرب من هذه البقايا إلى العبادات الشيطانية ).
لنتذكر يا أحباء ما كتبه داوود النبي في كتاب المزامير : (( وذبحوا بنيهم وبناتهم للأوثان )) ألم يوصينا الكتاب المقدس بالإبتعاد عن هذه الأعمال لأن كل من يفعل ذلك هو مكروهٌ عند الرب .
بتقرير كتب عام 1992 تقدم في وحدة علم السلوكيات في المكتب الفيدرالي للتحقيقات . يذكر بعد تقديم حوالي 82 صفحة فيها حقائق ووثائق ومعلومات .
الخلاصة الأساسية : أن بعض الجرائم التي تمارس من قبل الشيطانيين
أولا : التخريب
ثانيا : تدنيس الكنائس والمقابر
ثالثا : سرقة الكنائس والمقابر (لأن القداس الأسود تتم على القربان المقدس لهذا يسرقوا الكنائس لأنه في الكنائس الكاثوليكية في الغرب يوجد هناك خزانة يوضع فيها الذبيحة المقدسة (جسد المخلص يسوع المسيح الذي يقوم على أساسه القداس الإلهي المسيحي كما ذكر في الإنجيل كوصية لتلاميذ المسيح ( إصنعوا هذا لذكري ) وهو عبارة عن قربان خاص يصلي عليه الكاهن صلاة خاصة وهي القداس الإلهي ويتناولها المؤمنون في نهاية القداس وهي من أهم الصلوات المسيحية ) لذلك يسرقوها ويأخذوها لكي يمارسوا طقوسهم ويحقروا الجسد لذلك يأخذه الكاهن الأسود ( الشيطاني ) يمضغه ويبصقه ويدوسوا عليه ) إذن الغاية هي تحقير الديانة المسيحية .
رابعا : تشكيل عصابات المراهيقين .(ونسمع كثيرا في الآونة الأخيرة عن مجموعة مراهقين يدخلون إلى مدرسة ويطلقون بالرشاشات على زملائهم وأساتذتهم . أو عصابات من المراهقين تختطف أحد الأشخاص وتعذبهم بطريقة وحشية ) .
خامسا : قتل الحيوانات والتمثيل بها .
سادسا: انتحار المراهقين . (في لبنان فقط في غضون 5 سنوات هناك 19 حالة انتحار القاسم المشترك بينهم كلهم يستمعون إلى موسيقى معينة ويرتدو ألبسة معينة ولهم وصية واحدة ((يتمنى ان تكون روحه مع الشيطان ضعوا في قبري اسطوانات فرقة النيرفانا ))التي كلها تدعي إلى الإلحاد وتمجيد الشيطان والإنتحار ) .
سابعا : انتهاك الأطفال ، الخطف ، القتل والتضحيات البشرية .
سوف أذكر ما جرى في لبنان : وصف لما يسمى بـ (القداس الأسود).
رواه أحد الأشخاص الذي كان يتابعه وجاء إلى مكتب الصحيفة ومكتب التحقيقات وقدم شهادتة ، واعتبر كشاهد.
(كان الجميع يجلسون بشكل دائري وقطة في الوسط ، وصاحب المنزل كان قربها يلبس لباسا مختلفا ، وعرفت أنه كاهنهم رغم أنه لم يتجاوز الثلاثين عاما . بدأت الحفلة أو ما عرفت فيما بعد ان اسمه (القداس الأسود) الموسيقى بدأت تخفت شيئا فشيئا وطقوس عبادة تتم فالجميع يتكلم بعبارات لا أفهمها كان ذلك غريبا فالجميع صبغوا وجوههم باللون الأبيض والإشارات التي لم أكن أعلم معناها ، في هذه الأثناء قام الكاهن بقطع رأس القطة بسكين حاد وسط الدم ، وبعد هذا ارسلت القطة لترمى في صندوق القمامة . بعد ذبح القطة أتوا بصورة السيد المسيح وأمه العذراء ورموها على الأرض وبدؤوا يبصقون عليها ، ثم وضع أحدهم سكينا على رقبة المسيح المصلوب ، وعرفت وقتها ان شعارهم هو الصليب المقلوب . فخلعت الفتيات ثيابهن وبقين بالملابس الداخلية فقط ، وبدأوا بممارسة الجنس وتعاطي المخدرات ).
هذا الطقس نراه يتكرر في كل مكان فيه عبدة الشيطان ، إن كان في مصر أو الأردن أو بلجيكا أو في فرنسا أو في أمريكا أو في الكويت .ولكن لكل مكان خاصيته .
جريدة تشرين العدد 22 / 4 / 1996 عنوان اعتقال عبدة الشيطان في الكويت . أعلن مصدر أمني كويتي أن رجال الأمن ألقو القبض على عدد من الشبان والشابات في احد أحياء العاصمة الكويتية . ممن ينتمون إلى عبادة الشيطان ، ونقلت صحيفة الرأي العام أمس عن المصدر الأمني بقوله : (أن رجال الأمن أمس القو القبض على عدد من الشبان والفتيات في حال سكر وأعمال فاضحة وضبطوا منشورات ودعوات لحضور مناسبات خاصة وجهها ابن صاحب المنزل لأصحابه تحمل شعار عبدة الشيطان ).
وسمعنا عن الضجة التي حدثت في مصر لدرجة أن الصحفي عبدالله كمال (أول من اكتشف هذه الظاهرة عربيا ونشر مقالا عنها في مجلة روز اليوسف ) طبع كتابا عن تجربة شخصية مع عبدة الشيطان .
سوف أذكر كلمات من القداس الأسود :
يوجه الكاهن الشيطاني كلامه إلى الشيطان . ( يا سيد كل افتراء ، يا مانح كل مكافآت الجرائم ، يا رب كل الخطايا العظيمة ، والرذائل القديرة ، يا إبليس .
إننا نعبدك ، أنت إله الإدراك السليم ، إقبل دموعنا المزيفة ).
( إنك تنقذ شرف الأسرة بإجهاض من هو في الرحم ، أنت تجرد بارتكاب آثام مبكرة ، أنت سند الإنسان المسكين المضغوط فوق احتماله ،أنت هو دواء المغلوبين ،يا رب المحتقرين ، يا إبليس المزدري بالمتواضعين ، يا سيد الكراهية المستمرة ،أنت وحدك تستطيع أن تدفع ذهن الإنسان المطحون بالظلم).
طبعا القداس الأسود ليس فقط تمجيد للشيطان وإنما هو أيضا تجديف على السيد المسيح .
( وأنت أيها المسيح ، يا مبتدع المكر ، يا سارق التعبد لك وهو ليس من حقك، نريد أن نغرز مساميرك إلى الأعماق ، ونضغط على الأشواك التي على جبينك ، ونجلب الآلام النابعة عن الدم ، لينسكب من جديد من جروحك التي جفت ، هذا كله يمكننا ان نفعله وسنفعله ، لننتهك جسدك أيها الناصري ، رئيس الرذائل العظمى ، ملك الجبناء الجبان ).
( أحبوا أعداءكم ، وأحسنوا إلى مبغضيكم والذين يسيؤون إليكم ) هذه العبارة ذكرت في الإنجيل المقدس ، وذكرت أيضاَ في الإنجيل الأسود ولكن مع تكملة ( ماهذه الفلسفة الحقيرة ؟ ، إكره أعداءك من كل قلبك ، إذا ضربك إنسان على أحد خديك ، فحطمه إضربه على ردفه وفخذه لأن المحافظة على النفس هية القانون الأعلى ) ويتابع ويقول ( اللعنة على عابدي الله إنهم خرافٌ مشذوذة ).
هذا شيء بسيط مما تعلمه هذه الجماعة التي تسمي نفسها (كنيسة الشيطان).
سوف أعرض لكم الآن الوصايا الشيطانية ، نعلم ان هناك عشر وصايا جميع الأديان تؤمن بها . وهذه هي الوصاية العشر الشيطانية :
1) اللعنة على عابدي الله .
2) اللعنة على من يفع الخير للآخرين . ( الآخرين هم الأشهاص الذين خارج العبادات الشيطانية )
3) اللعنة على من يكف الشر عنهم .
4) اللعنة على المعرضين عن عبادة الشيطان .
5) اللعنة على من يرمون الناس بسهام الكبت .
6) اللعنة على من ينتظر حياة أبدية .
7) الأرض لعبّاد الشيطان يمتلكونها ويسودونها .
8) يجب الكفر بكل ما آمن به الناس .
9) يجب إجتناب الكذب التي تغرسه الأمهات في الأطفال . (المقصود بالدذب هنا التعاليم الأخلاقية والتعاليم السماوية ) .
10) الشرائع هي من صنع الإنسان ويجب تدميها .

نلاحظ هنا أن التعابير هية تعابير كنسية (مسيحية) قداس ولكن اسود ، إنجيل – أسود ، كنيسة - الشيطان .
هناك غاية من ورائها ، الشعار الرسمي لكنيسة الشيطان هو الصليب المقلوب .
لذلك من أهم المبادئ لدى الشيطانيين هو تحطيم الصليب أينما وجدوه ، تحطيم الصليب لأنه يرمز إلى الديانات السماوية ، وشعارهم (الصليب المقلوب) يرمز للسير بعكس التعاليم السماوية .
يقول أحد الأشخاص الذي تعرف عن كثب عن فنون السحر الأسود وقد ذكرت أنه في أواخر القرن التاسع عشر جمعيات تعتني بالسحر ، ومنها اصبح لدينا ربط بين العبادات الوثنية والسحر والممارسات الشرق آسيوية .
يقول هذا الشخص : (إن تقديم كائن بشري كذبيحة يكون له تأثير أكبر بسبب المقاومة الكبيرة التي تحدث ومع ان هذا النوع من الذبائح غير مرغوب فيه إلا ان هناك عرف يقول إن أكثر الذبائح أثراً على الشياطين هية الذبائح البشرية ).
كتب ألستر كراولي : (العمل الروحي الأفضل هو ان تختار الضحية التي تحتوي على أعظم قوة والطفل الذكر ببراءته الكاملة وذكائه العالي هو أكثر إشباعاً وأفضل ضحية ). وهذا الشي الذي سار على خطاه خليفته في ابتداع الشر (أنطوني ليفي).

وسائل انتشار العبادات الشيطانية :

الوسائل المباشرة :

لا شي خاطئ نستطيع قبوله كما هو يجب أن يكون هناك من يزينه لنا لنستطيع قبوله .بمعنى آخر هناك من يسعى لكي يقلب المفاهيم .
اليوم في سياسة متّبعة في نشر عبدة الشيطان هناك وسائل لا تخاطب فقط جيل معيّن وإنما تخاطب المجتمع بأكمله ، وهذا يدل على وجود منظمات كبيرة جدا (كبيرة في العدد ، كبيرة في المال ، كبيرة في الشر ) تعمل تهارا وليلا كي تبث أفكارها بطرق مقبولة لدى الناس .
مثال على ذلك : اليوم الإنسان الذي لا يرتشي هو إنسان (غشيم) هنالك من غير مفهوم الرشوة وجعلها عمل صالح . هذه لم تتغير في يوم وليلة وإنما هناك من ظلّ سنين يسعى لكي تتغير فهو يقدمها في التلفاز ، في الراديو ، في المجلات .... إلخ
من هذا المنطلق يا إخوان نقول إن الوسائل المسموعة والمقرؤة والمرئية بكل أشكالها ، أفلام الرعب والخيال العلمي بكل أشكاله ، الموسيقى الصاخبة بكل أنواعها ، من خلال أفلام كرتون .كيف ؟؟؟؟
لأن جميع أفلام الكرتون تتكلم عن العنف جميعها فيها سفك دماء ، جميع الألعاب المقدمة لهم هي موجهة ومبرمجة فيها سفك دماء .
للحصر في الأغاني أغلب أغاني الموسيقى الصاخبة لا يمكن ان نفهم منها شيء
على سبيل المثال للحصر هذه الأغنية تقول : ( هي دي حياتي واعيشها زي ما انا عايز ، حر بتصرفاتي مجنون طب يمكن جايز )
مثال :هناك لعبة تدعى دووم 2 (doom 2 ) عند دخولنا إلى هذه اللعبة نشاهد جملة
(أهلا بك في الجحيم ...) في الأعلى نرى شريط مكتوب فيه ( 666 ) والذي لا يعرف معنى 666 بحسب الكتاب المقدس سفر الرؤيا الإصحاح 13 هو رمز للمسيح الدجال يستعاض عنه بالحرف السادس في اللغة الإنجليزية f f f نفس المعنى .
نتابع اللعبة ، اللعبة كلها قتل ، عنف ، تفجير بأبشع صوره . كل هذا ممكن التغاضي عنه ، ولكن الجوائز التي تعطينا قوة هي عبارة عن : جمجمة ، إنجيل أسود ، صليب مقلوب . هذه رموز لا نستطيع التغاضي عنها ، الشعارات التي نشاهدها على الجدران في اللعبة هي نفسها شعار كنيسة الشيطان . الذي يدخل هذه اللعبة في المرحة الأخيرة يرى على الجدار دائرة داخلها النجمة الخماسية وداخلها رأس الجدي (شعار كنيسة الشيطان ).
ومعنى هذا الشعار رأس الجدي يرمز للشيطان ، النجمة الخماسية ترمز إلى عناصر الكون الأربعة (الماء والهواء والتراب والنار) والعنصر الخامس هو الشر ، والدائرة هي رمز للكمال . طبعا مع كتابات عبرية على رؤوس النجمة الخماسية .
أنا لا أنوّه لأنه لا يجب أن يكون لدينا تلفزيون ( لا سمح الله ) أو ان لا ندخل على الأنترنت . أن المشكلة ليست في الأداة وإنما هي في طريقة استعمال الأداة .
الوسائل الغير مباشرة :

هناك وسيلة تخاطب اللا وعي عند الإنسان ، منها الأغاني :
هناك طريقة الديسك المقلوب ، بشكل أنه نسجل اسطوانة بالطريقة العادية فنسمع أغنية عادية ولكن إذا أدرنا الأسطوانة بالشكل العكسية نسمع كلمات لا نفهمها ، ولكنها تدخل الأذن . هذه الأسطوانات تسجل بطريقة توتر عالي لا يستطيع فهمه الإنسان ولكنه يدخل في اللاوعي ويقوم بتفسيرها اللاوعي .
هناك أغنية اسمها الثورة رقم 9 لفرقة البيتلز سنة 1968 تحتوي على رسالة خفية يردد المغني فيها الكلمات التالية (number nine number nine ) عندما ندير الأسطوانة بالطريقة العكسية نسمع الكلمات التالية (هيجني أيها الرجل الميت) والمقصود بالرجل الميت في هذه الأغينة السيد المسيح .
الأغنية الثانية : الطريق إلى السماء تحتوي على عقيدة شيطانية نجد أن المقطع الثالث يتضمن رسالة خفية (يجب أن أعيش من أجل الشيطان ، قل نعم للشيطان، لا تخف من الشيطان ، أنا أريد الإله ان يجثو على ركبتيه )
عن طريق الفيديو كليب وهي اول تقنية واسمها اغتصاب الوعي .
شركة الكوكاكولا أنتجت دعاية طبعية لا تمت بصلة للكوكا كولا ولكن بعد اسبوع من بث هذه الدعاية لوحظ ازدياد الطلب على الكوكا كولا .
السبب هو ان العين الطبيعية لتستطيع ان تفهم ما تراه يجب ان يمر 1/24 من الثانية في هذه اللحظة يكون مر 24 مقطع صوري . والطريقة هي أن الشركة صممت 23 مقطع صوري والصورة رقم 24 فيها شخص متعرق جدا متعري الصدر ويشرب كوكا كولا باردة ، هذه الصورة تدخل العين ولكنها لا تنطبع على الشبكية المدة الكافية لكي يستوعبها العقل وبهذه الحالة تنتقل الصورة إلى اللا وعي وهو بدوره يفسرها .


والآن وفي نهاية الحديث أنوّه وأقول : (( يا إخوة مجتمعنا مستهدف هناك منظمات عالمية ، هناك جهات تعمل ليلا نهارا لكي تضر الشباب والصبايا ، لكي تقضي على قيمنا وأخلاقنا وإيماننا . أعتقد ان هذا الوضع يستاهل الوقوف قليلا وعدم افساح المجال لهذه المنظمات لتحقيق غايتها . وأضعف الأيمان أن لم نستطع منعهم أن نمنع نفسنا من الإنجراف معهم ))
ويقول القديس بولس الرسول في الكتاب المقدس (( احذرو فإن عدوكم كأسد زائر ينتظر من يفترسه )) .
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.


كتبها عن المحاضرة : DJ JOE

ufh]m hgadh'dk>>>> lh id????? ,;g adx ukih

رد مع اقتباس
  #2 (permalink)  
قديم 07-30-2008, 01:01 AM
الصورة الرمزية golden-shark


______________

من مواضيعــي إبداعاتــي

أوسمــتي

golden-shark غير متواجد حالياً

الملف الشخصي
رقــــم العضويـــــــــة: 15595
تاريــخ التسجيـــــــل: Jul 2008
الجنــــــــــــــــــــس:
العــــــــــمـــــــــــــر: 28
مكان الإقـــــامـــــــة: سوريا
مجموع المشاركــات : 334  [ ؟ ]
صور الجاليــــــــــــري: 0  [ ؟ ]
النقـاط / قـوة التقـييم: 172 / 41
مستــوى الســـمعة: golden-shark has a spectacular aura about golden-shark has a spectacular aura about
آخــــر تواجـــــــــــد: 09-18-2008 [ 06:43 PM ]
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى golden-shark

رد: عبادة الشياطين.... ما هي؟؟؟؟؟ وكل شيء عنها


هو الصراحة انا ما قريتو كلو

بس إلي رجعة إذا الله راد

موضوع تزداد خطورته بالعالم العربي وعنا بسوريا كتير


يسلمو جو

رد مع اقتباس
  #3 (permalink)  
قديم 07-30-2008, 04:28 AM
الصورة الرمزية lbcksa


______________

من مواضيعــي إبداعاتــي

أوسمــتي

lbcksa غير متواجد حالياً

الملف الشخصي
رقــــم العضويـــــــــة: 10660
تاريــخ التسجيـــــــل: Dec 2007
الجنــــــــــــــــــــس:
العــــــــــمـــــــــــــر: 27
مكان الإقـــــامـــــــة: جدة
مجموع المشاركــات : 380  [ ؟ ]
صور الجاليــــــــــــري: 0  [ ؟ ]
النقـاط / قـوة التقـييم: 57 / 41
مستــوى الســـمعة: lbcksa will become famous soon enough
آخــــر تواجـــــــــــد: 08-27-2010 [ 03:35 AM ]
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى lbcksa

رد: عبادة الشياطين.... ما هي؟؟؟؟؟ وكل شيء عنها


الموضوع حلو

يسلموا جو

رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 . الساعة الآن » [ 03:12 AM ]


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd , SyRiAn BoY
[ SyRiAn BoY Club ], Developed by [ GS-IT Co.].
SyRiAn BoY CluB
For Best Browsing, Use Mozilla Firefox v17.0
       
Copyright © 2005-2018 syrianboy.net. All rights reserved