عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 05-15-2008, 08:26 PM
الصورة الرمزية روح الامارات

روح الامارات


______________

من مواضيعــي إبداعاتــي

أوسمــتي

روح الامارات غير متواجد حالياً

الملف الشخصي
رقــــم العضويـــــــــة: 7967
تاريــخ التسجيـــــــل: Oct 2007
الجنــــــــــــــــــــس:
مكان الإقـــــامـــــــة: الاوطـــــ" أغلى "ــــــان
مجموع المشاركــات : 942  [ ؟ ]
صور الجاليــــــــــــري: 0  [ ؟ ]
النقـاط / قـوة التقـييم: 2259 / 92
مستــوى الســـمعة: روح الامارات has a reputation beyond repute روح الامارات has a reputation beyond repute روح الامارات has a reputation beyond repute روح الامارات has a reputation beyond repute روح الامارات has a reputation beyond repute روح الامارات has a reputation beyond repute روح الامارات has a reputation beyond repute روح الامارات has a reputation beyond repute روح الامارات has a reputation beyond repute روح الامارات has a reputation beyond repute روح الامارات has a reputation beyond repute
آخــــر تواجـــــــــــد: 07-23-2009 [ 08:54 PM ]

بلا وطن.. أو عنوان !


بلا وطن.. أو عنوان !
هل تصورت أن تعيش بلا ماضٍ أو حاضر أو أمل في المستقبل؟
وطن.. عنوان 1210872285.jpg
هل فكرت يوما أن تعيش بلا وطن بلا عنوان؟ هل فكرت يوما أن تعيش مطاردا شريدا منبوذا غريبا وحيدا بلا أهل ولا أصحاب ولا رفاق؟ هل تصورت أن تعيش بلا ماض ولا حاضر ولا أمل في المستقبل. بلا طموح أو أمنيات تعصف بك المخاطر وتزعجك الحقائق؟



إن مجرد تخيل هذا السيناريو يمثل كابوسا مخيفا ومزعجا..لكن ماذا عن من طرد ليس من بيته وإنما من وطنه كله.. ماذا بمن هدمت بيوته ودمرت مزارعه وغرب خارج وطنه إلى مكان آخر في وطن آخر مع أناس آخرين؟



«البيان» كانت حريصة علي استطلاع أوضاع عدد من اللاجئين الفلسطينيين المقيمين بمصر، وعلى أطراف مدينة شبين الكوم - جنوب القاهرة 82 كيلو- التقينا احدهم وهو إبراهيم سالم العبدالله رحب بنا الرجل، وروى لنا قصته فقال «أنا من مواليد عام1939 في بئر السبع وقدمت إلى مصر برفقة والدي وعمري لم يتجاوز عدة سنوات.



حيث أقمنا في الدقهلية في دلتا مصر حتى صرت شابا فأصبحت انتقل من مكان لآخر حتى استقر بي المقام بمدينة شبين الكوم بمحافظة المنوفية حيث كنت أعمل بالتجارة أحمل أصنافا من الأقمشة علي ظهري وأجوب بها القري والكفور حتي تعرضت لأزمة مالية أضطرت لترك التجارة فتحولت للعمل بالزراعة كأجير لأتحصل على لقمة العيش يوم بيوم.



وأنا بعد تقدم السن استأجرت محلا تجاريا متواضعا وأستخدمة في البقالة لايعدو أن يكفينا يوما بيوم خاصة بسبب عدد أولادي البالغ عددهم ثمانية أولاد. ويصمت الشيخ إبراهيم للحظات متأملا لحاله ومسترجعا لذكرياته وهو يرتشف الشاي ثم يقول كما ترى «فأنا لا أمتلك لا شقة ولا دارا ولا أرضا حتى الآن حتى هذه الشقة رغم كل هذه السنوات فهي بالاستئجار».



قاطعناه لنتساءل عن عدد أبنائه وحالهم وتعليمهم وأيضا عن زوجته فقال زوجتي مصرية وكانت ومازالت خير معين لي في هذه الحياة وأكبر سند للوقوف أمام كوارث الزمن ولدي أربعة أولاد وأربع بنات وفقني الله وتزوجت إحداهن.



وعن أهم المشاكل التي تواجهه، قال: «في الحقيقة نحن على علاقة طيبة بالجيران وأهالي المنطقة ولدينا أصدقاء كثيرون لم نشعر معهم ليوم واحد أننا غرباء أو منبوذين بل علي العكس يمدون لنا يد المساعدة بصفة دائمة ونحن نعاني مثلنا مثل أي مصري فنحن نرى ونعرف الحال من حولنا ولكن المشاكل التي تواجهنا تتمثل في أنني مطالب بتجديد وثيقة الإقامة كلاجئ كل ثلاث سنوات وتجديدها للأولاد كل خمس سنوات بكفالة أمهم».



هل تعلم



* منح قرار التقسيم الصادر في العام 1947، 56 في المئة من مساحة فلسطين التاريخية ل«الدولة اليهودية» المقترحة، علماً أنّ الصهاينة كانوا يسيطرون على 7 في المئة، فيما كانت 80 في المئة من ملكية الأراضي تتبع للفلسطينيين.



* 4. 1 مليون فلسطيني أقاموا في فلسطين التاريخية قبل النكبة في مقابل 600 ألف مهاجر يهودي.



* حوالي 50 في المئة من سكان«الدولة اليهودية» المقترحة كانوا من الفلسطينيين (497 ألفاً).



* 531 قرية ومدينة فلسطينية طهرت عرقياً ودمرت بالكامل خلال النكبة. و85 في المئة من سكان المناطق الفلسطينية التي قامت عليها إسرائيل (أكثر من 740 ألف نسمة) هجروا خلال النكبة.



القاهرة ـ سباعي إبراهيم

fgh ,'k>> H, uk,hk !

رد مع اقتباس