عرض مشاركة واحدة
  #1 (permalink)  
قديم 04-20-2008, 02:39 AM
الصورة الرمزية حورية

حورية


______________

من مواضيعــي إبداعاتــي

أوسمــتي

حورية غير متواجد حالياً

الملف الشخصي
رقــــم العضويـــــــــة: 9109
تاريــخ التسجيـــــــل: Nov 2007
الجنــــــــــــــــــــس:
العــــــــــمـــــــــــــر: 34
مكان الإقـــــامـــــــة: المغرب
مجموع المشاركــات : 244  [ ؟ ]
صور الجاليــــــــــــري: 0  [ ؟ ]
النقـاط / قـوة التقـييم: 305 / 47
مستــوى الســـمعة: حورية is a jewel in the rough حورية is a jewel in the rough حورية is a jewel in the rough حورية is a jewel in the rough
آخــــر تواجـــــــــــد: 05-15-2010 [ 06:08 PM ]
برجي : Taurus

Icon14




الضرب...هل هو وسيلة تربوية ؟


يختلف المعنيون في تقييم وسيلة العقاب الجسدي "الضرب"، وتتفاوت الآراء الدارجة من أقصى اليمين إلى أقصى الشمال.

لو كان ممكن نسمع ردودكم


* ففي الوقت الذي يحذف فيه بعض علماء التربية والنفس وسيلة "الضرب" تماماً من قاموس التربية، معتبرين إياه وسيلة كابحة للسلوك غير المرغوب به، لكنه ليس وسيلة تربوية، أي أن "الضرب" قد يعلم الطفل ماذا يجب أن لا يفعل، لكنه لا يعلمه، ماذايجب عليه أن يفعل، وبالتالي فهو وسيلة غير تربوية، هذا عدا عن أن اعتماد وسيلة "الضرب" كطريقة في التربية عادة ما يخلق سلوكيات عدوانية لدى الطفل المعاقب، الذي عادة ما ينظر بحقد وكراهية لكل مجتمعه المحيط، بناء على نظرته لأسرته التي يعتقد أنها تكرهه.


* لكن في مقابل ما سبق، يعتقد فريق آخر من المعنيين في التربية وعلم النفس الاجتماعي أن "الضرب" غير المبرِّح قد يكون وسيلة تربوية تعلِّم الطفل أن هذا السلوك غير مرغوب فيه، وذلك شريطة أن يكون "الضرب" آخر أسلوب يتم اللجوء إليه بعد فشل الوسائل الأخرى، مع التأكد من توجيه الطفل وتعريفه بخطئه الذي استحق عليه العقاب.
وفي السياق نفسه يعتقد بعض المختصين أن "الضرب" قد يكون وسيلة ناجحة للإصلاح التربوي، إن تمت مراعاة عمر الطفل المتعلم وموقفه وحالته النفسية، واستبعاد من لا يناسبهم "الضرب" كوسيلة للتربية وفق المعايير السابقة.


* ويستشهد فريق ثالث من المعنيين والمختصين بما أورده القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، من إشارات تبيح "الضرب" غير المبرِّح في حالات خاصة، "نشوز المرأة، عدم صلاة الأطفال"، إلى جانب تطبيق أحكام عقاب جسدي قاسية في حالات الكبائر المحرمة، كالسرقة (قطع اليد)، والزنى (الجلد)، مما يثبت جدوى وسيلة العقاب الجسدي "الضرب" كوسيلة رادعة، وفق القائلين بذلك، مع مراعاة الشروط التي يباح عندها الضرب تحديداً.




ما رأيك فيما سبق؟


- هل تؤيد "الضرب" كوسيلة تربوية في المدارس وفي البيت؟
- ما هي الحالات والشروط التي يجب تحققها كي يكون "الضرب" مبرراً من وجهة نظرك؟
- هل تتفق مع القائلين بأن الإسلام أباح "الضرب" غير المبرِّح، وهل تؤيد إقراره كنص ديني، تتوقف عليه الكثير من المواقف التربوية والاجتماعية؟


26.gif

التعديل الأخير تم بواسطة : أسعد عاصي بتاريخ 01-09-2009 الساعة 08:50 AM.
رد مع اقتباس