عرض مشاركة واحدة
  #9 (permalink)  
قديم 03-26-2009, 11:31 AM
الصورة الرمزية عبد الرؤوف

عبد الرؤوف


______________

من مواضيعــي إبداعاتــي

أوسمــتي

عبد الرؤوف غير متواجد حالياً

الملف الشخصي
رقــــم العضويـــــــــة: 2345
تاريــخ التسجيـــــــل: May 2007
الجنــــــــــــــــــــس:
العــــــــــمـــــــــــــر: 27
مكان الإقـــــامـــــــة: المليون شهيد
مجموع المشاركــات : 290  [ ؟ ]
صور الجاليــــــــــــري: 0  [ ؟ ]
النقـاط / قـوة التقـييم: 138 / 43
مستــوى الســـمعة: عبد الرؤوف will become famous soon enough عبد الرؤوف will become famous soon enough
آخــــر تواجـــــــــــد: 04-18-2016 [ 04:30 PM ]
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى عبد الرؤوف برجي : Taurus

رد: وماذا بعد؟!.. نحو نصرة حقيقية لفلسطين


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ضياء الفجر مشاهدة المشاركة
جزاكم الله خيراً أخي الحبيب
والجميع يعلم أننا لابد وأن نعود إلى كتاب الله وسنه نبيه
ولكن من يطبق وكيف يطبق هذه هى المشلكة
هناك من ينظر إلى الدين على أنه مجر عبادات تؤدى داخل المسجد وكفى
وهناك من ينظر إلى الدين على أنه مجرد صفاء قلب ( من وجه نظرة ) ومادام قلبك أبيض فيبقى يا عم ربك غفور رحيم
وهناك وهناك
وحسبنا الله ونعم الوكيل
أخى هدفنا جميعاً أن نعود إلى تطبيق ما في القرآن وما في السنة
ولكن ليس بأهوائنا أو ما نراه بعقولنا ولكن السير على منهاج النبي صلى الله عليه وسلم وصحبه الكرام خطوة بخطوة مع فهم فقه الواقع الذي دفعهم إلى التصرف في موقف معين بأمر معين


الله يبارك فيك و فعلا هكذا ينبغي لنا العودة إلى سبيل الله اقتداء بالأسوة الحسنة ، فالمشكلة اليوم هي أن الجميع يرى أن الإسلام يعني صفاء القلب و فقط ، و هذا اعتقاد خاطئ .... صحيح أن ذلك من صفة المسلم و لكن هذا لا يكفي أو لا يجسد حق الإسلام فيما يدعو إليه ، فعلينا أن نتخذ بما أمرنا به و أن ننتهي عما نهينا عنه ، خير مثال على ذلك أخي الكريم : ابليس و العياذ بالله ، ألم يكن يأمن بالله حق اليقين فوسعه الله برحمته و لكن ماذا ؟ أمره الله بالسجود لآدم فأبى و استكبر و عصى ربه ، فما كان عاقبة ذلك إلا أن طرده من رحمته ... العبرة يا أخي الكريم أنك لن تجد لسنة الله تبديلا ، تأتمر بما أمرك يسعك برحمته التي وسعت كل شيء و إن أبيت تعش أبد الدهر مذموما -حال الأمة الإسلامية- والله ولي التوفيق
رد مع اقتباس