عرض مشاركة واحدة
  #9 (permalink)  
قديم 10-01-2008, 03:30 AM
الصورة الرمزية rolfmoster

rolfmoster


______________

من مواضيعــي إبداعاتــي

أوسمــتي

rolfmoster غير متواجد حالياً

الملف الشخصي
رقــــم العضويـــــــــة: 17017
تاريــخ التسجيـــــــل: Sep 2008
الجنــــــــــــــــــــس:
مكان الإقـــــامـــــــة: GERMANY
مجموع المشاركــات : 170  [ ؟ ]
صور الجاليــــــــــــري: 0  [ ؟ ]
النقـاط / قـوة التقـييم: 52 / 36
مستــوى الســـمعة: rolfmoster will become famous soon enough
آخــــر تواجـــــــــــد: 05-12-2011 [ 04:39 AM ]

رد: شامبليون … عبقرى أم لص ؟!!


شكرا على الرد قد يزيف الانسان التاريخ لكن التاريخ لايكذب ولايكرر نفسه كما يعتقد البعض اما اعتبار الحكم العثمانى احتلال من عدمه فهوخاضع لوجهات النظر ويمكن اعتباره حكم من وجهة النظر الاسلامية على اساس ان كلنا مسلمون وسيان حكمنا العباسيون من بغداد او الامويون من دمشق الفاطميون من مصر او العثمانيون من تركيا ومن وجهات النظر الاخرى فهو احتلال ظالم واستغلال سئ لحق تفرير مصير الشعوب المحكومة فى حكم نفسها لمئات السنين ومنع تواصل البلاد المحكومة من الاتصال ببقية اجزاء العالم الا فى اطار المصلحة الخاصة للدولة العثمانية ومن اسوا نتائج الاسلوب العثمانىوالتى ما زلنا نعانى منها كعرب فى اوروبا هى المفاوضات التى اجراها السلطان عبد المجيد مع القيصر الالمانى فيلهلم والتى جرى بمتقتضاها السماح للاوروبيين بنهب ثروات بعض المناطق العربية فى مقابل منح تسهيلات للاتراك فى اوروبا من اهمها حق الاقامة لذلك يوجد فرق شائع حتى اليوم بين التركى الاوربى والعربى الاوربى حيث لاقيمة ولاحقوق له بسبب عدم وضع الانسان العربى فى الاعتبار اثناء المفاوضات انذاك. وقد نجح الكاتب نجيب محفوظ فى روايته الفرعونية امام العرش فى التعبير باسلوب فى رائع عن مدى ظلم الاحتلال العثمانى لمصر حيث سرد قصة مومياء مصرية قديمة عادت اليها الروح وذهلت لوجود حكام عثمانيين اجانب على عرش مصر ومدى جهلهم بتاريخ هذا البلد وبالنسبة لموضوع لورانس العرب فانا معك الا ان هذا الموضوع يحتاج الى فتح مناقشة خاصة به وانا مستعد للاشتراك بها اذا دعوتنى لذلك اما بالنسبة لموضوعنا الاصلى شمبليون وابن وحشية فمعك الحق ايضا فى نقص التواريخ والبيانات العلمية اللازمة للنطق بالحكم على شمبليون وحسب ويكيبيديا، الموسوعة الحرة هوأبو بكر أحمد بن علي المعروف أيضا بابن وحشية النبطي هو كيميائي وعالم لغوي عراقي نبطي مسلم عالم فى الكيمياء والسحر كما ألف كتاب "الفلاحة النبطية" الذي يعتبر من أشهر المؤلفات الزراعية القديمة. ورد ذكره في كتاب دلالة الحائرين للفيلسوف اليهودي موسى بن ميمون. من القرن الثالث الهجري. له العديد من المؤلفات تجدر الإشارة أن بحثا جديدا ظهر في مخطوطة شوق المستهام في معرفة رموز الأقلام، وهو كتاب قام ابن وحشية بتناول 89 لغة قديمة وكتاباتها ومقارنتها بالعربية ومن ضمنها اللغة الهيروغليفية، أظهر أن ابن وحشية كان قد اكتشف أن الرموز الهيروغليفية هي رموز صوتية وقام بتحليل العديد من رموزها قبل اكتشاف شامبوليون بل أن ترجمة إنجليزيةالمستشرق النمساوي جوزف همر نشرت في لندن عام 1806 أي 16 عاما قبل اكتشاف شامبوليون ذلك وذهب البعض إلى القول أن شامبوليون كان قد اطلع على هذه المخطوطة الا انه لا توجد لدينا دلائل تؤكد أو تدحض هذا الادعاء. من الجدير بالذكر أن ابن وحشية قد اتهم بالشعوبية لتفضيله الكسدانيين على كافة أجناس المسلمين، بل و بالكفر لآرائه و نظرته للدين. وتبدو قصة شمبليون مع حل رموز اللغة المصرية القديمة حسب راى العالم المصرى د‏.‏ يونان لبيب رزق أشبه برواية مثيرة‏,‏ فالمفتاح الذي نجح الرجل بواسطته من الولوج إلي خزائن الأسرار الفرعونية كان مجرد حجر عثر عليه أحد علماء الحملة الفرنسية‏,‏ المسيو بوشار‏,‏ في قلعة رشيد فتسمي باسم الميناء المصري العتيد‏,‏وهو الحجر الذي استقر في المتحف البريطاني بعد أن غنمه رجال الحملة الإنجليزية التي تولت إخراج الفرنسيين من البلاد‏,‏ كما يزيد الأمر إثارة أن شابا صغيرا هو شمبليون قد نجح في دخول تلك الخزائن عام‏1822‏ ولم يكن قد تجاوز الثانية والثلاثين من عمره‏(‏ مواليد‏1790).‏ كل عام انتم بخير

رد مع اقتباس